in ,

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

     لكي نجيب على هذه التساؤلات ومصير عالم زاك سنايدر سنضطر إلى العودة إلى والوراء قليلًا، عندما قامت شركة الاتصالات العملاقة (AT&T) بالاستحواذ على شركة (Warner Bros.) وتحويل اسمها إلى (Warner Media)

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

      لكي نجيب على هذه التساؤلات ومصير عالم زاك سنايدر سنضطر إلى العودة إلى والوراء قليلًا، عندما قامت شركة الاتصالات العملاقة (AT&T) بالاستحواذ على شركة (Warner Bros.) وتحويل اسمها إلى (Warner Media)، كان الهدف الأساسي هو إطلاق شبكة بث جديدة لخدمة مستخدمي شبكة الاتصالات مع انطلاق خدمات الجيل الخامس (5G) .. وبالفعل تم إطلاق شبكة (HBOmax) في منتصف عام 2020.

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

ولكن هل أتت هذه الخطوة بثمارها على الشركة؟

الإجابة للأسف لا .. فلقد تداينت الشركة بما يقرب من 150 إلى 180 مليار دولار بسبب شركة وارنر ميديا .. وأصبح حتميًا عليهم التخلص منها في أقرب وقت.

هل تنتهي المشاكل عند هذا الحد؟

بالتأكيد لا .. فهناك المشاكل الإدارية الأخرى داخل الهيكل التنظيمي للشركة بسبب تضارب القرارات التنفيذية نتيجة لعدم توافق المدراء التنفيذيين لكل قسم فرعي مع من يعلوه في اتخاذ القرار.

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

فهناك في الأعلى في منصب المدير التنفيذي لشركة (AT&T) يوجد جون ستانكي، هذه الشركة الكبرى يتفرع منها عدد من الشركات الفرعية، ما يهمنا منهم الآن هو شركة (Warner Media) والتي يشغل منصب المدير التنفيذي بها جايسون كيلار، تتفرع الأخيرة إلى شبكة (HBOmax) وستوديوهات (Warner Media)، الاستديوهات تتحكم بها آن سارانوف .. كلا من كيلار وسارانوف يتبعان الجانب التقني الحديث، وليسا من رجال هوليوود القدامى .. وهذا يفسر إلى حد ما رفضهم لرؤية المخرج زاك سنايدر.

تتفرع شركة (Warner Bros.) من شركة (Warner Media)، ويشغل طوبي إيمريتش منصب المدير التنفيذي للمجموعة السينمائية منها، وتنقسم المجموعة السينمائية إلى ثلاث شركات فرعية: (Warner Bros. Pictures) ويرؤسها ريان كافانوه وشركة (New Line Cinema) وأفلام دي سي (DC Films) ويرؤسها والتر هامادا.

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

يتضح من هذا المخطط مدى تعقد واختلاف وجهات نظر المدراء التنفيذيين، فمثلًا في حين أن جون ستانكى وطوبر إيمريتش كانا موافقين على رؤية المخرج زاك سنايدر، مما أدى إلى صدور نسخته من فيلم Justice League على شبكة (HBOmax) .. نجد على الجانب الآخر رفض كل من آن سارانوف ووالتر هامادا لهذه الرؤية.

وما أزاد الطين بلة، هناك تقرير صدر في مارس هذا العام يفيد بأن جايسون كيلار المدير التنفيذي لشركة (Warner Bros.) تلقى أرباح في عام 2020 تبلغ 52.1 مليون دولار وهو أكثر من ضعف الرقم الذي حصل عليه رئيسه جون ستانكى 21 مليون دولار.

قصة دمج شركتي (Warner Media) و (Discovery)

نعود للوضع الحالي، شركة (AT&T) مديونة بهذا المبلغ الضخم، وخلال محادثات أثناء لعب الجولف بين ستانكى وزاسلاف وزاكر تحدثا عن هذا الاتفاق وهو دمج (Warner Media) و(Discovery) .. دون معرفة جايسون كيلار.

أحد أقوى أسباب هذا الاقتراح هو عدم اهتمام شركة (AT&T) بتطوير شركة (Warner Media)، ولكن السبب الأقوى هو عدم قدرتهم على المنافسة مع الشبكات العملاقة الأخرى .. كلما مر الوقت، تزيد المنافسة صعوبة مع شبكات فيديو آخرى مثل نيتفلكس وديزني أو شبكات تقنية مثل أمازون وأبل اللتان تحضران العديد من المحتوى في الفترة القادمة .. وبالتالي الوسيلة الوحيدة لمجاراة هذه الشبكات هي الدمج.

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

بعض الأعمال التليفزيونية التي تنتجها ديزنى تتكلف حوالي 100 مليون دولار مثل مسلسل (The Mandalorian)، في حين أن نيتفلكس خصصت 17 مليار دولار لأعمال سنة 2021 فقط .. أما بالنسبة لأعداد المشتركين فهناك فارق كبير في الأعداد على حسب الربع الأول من عام 2021:

Netflix .. 207.6M

Prime Video (Amazon) .. 175M

Disney+ .. 103M

Apple tv+ .. 42.6M

Peacock .. 42M

Hulu .. 41.6M

HBOmax .. 40.6M

Paramount+ .. 9M

من هو ديفيد زاسلاف؟

ديفيد زاسلاف سوف يكون مدير هذه الشركة الوليدة .. حاليًا يشغل منصب رئيس ديسكفرى، وهو يعد من قدامى هوليوود، عمل في شبكة NBC  لمدة 20 سنة ثم انتقل إلى ديسكفرى في 2007 .. وفى 2015 استحوذت ديسكفري على شركة Lionsgate وانضم إلى مجلس إدارتها.

ستقوم ديسكفرى بشراء 29% فقط من شركة وارنر ميديا (حوالي 43 مليار دولار)، في حين ستحتفظ شركة AT&T بالنسبة الباقية (71%) بشكل مؤقت .. وعلى الرغم من قلة نسبة ديسكفرى، فإن الاتفاق ينص على أن الإدارة ستؤول إلى ديفيد زاسلاف رئيس ديسكفري.

بالنظر إلى المديونية الضخة على شركة AT&T وبعد هذا الاتفاق سيظل عليهم أكثر من 100 مليار مديونية بسبب وارنر ميديا وبالتالي الخطوة التالية هي بيع ال71% الباقية .. قبل هذا الاتفاق كانت هناك بعض المناوشات لدمج وارنر ميديا مع NBC وكانت باقتراح من محللو وول ستريت منذ حوالي عام .. ومع معلومة أن ديفيد زاسلاف كان يعمل سابقًا في NBC فإن من المحتمل بنسبة كبيرة أن AT&T سوف تقوم ببيع النسبة الباقية لNBC أو تحديدًا إلى الشركة المالكة لها وهي Comcast.

هل ستتخلص شركة AT&T من شركة وارنر ميديا؟ وما مصير عالم زاك سنايدر؟

متى سيتم هذا الدمج؟

هذا الاتفاق لن يتم بالكامل إلا في منتصف عام 2022 لأنه يجب الموافقة عليه من قبل الحكومة، وبالنظر إلى أن الحكومة وافقت على صفقة استحواذ ديزني على فوكس .. فمن الصعب أن يرفضوا اتفاق الدمج بين وارنر ميديا وديسكفري+ لأن هذا هو الحل الوحيد أمامهم لكي يستطيعوا مواصلة المنافسة مع الشبكات الأربعة الكبرى .. خلال هذه السنة سوف يحدث بعض التخبط لأن المدراء التنفيذيين سيضطروا للانتظار لمعرفة رؤية الإدارة الجديدة، بالإضافة إلى أن جيسون كيلار وآن سارانوف لن يجددا عقدهما العام القادم.

وحيث أن هذه الشركة الجديدة سوف تكون مستقلة تمامًا عن AT&T على الرغم من امتلاك الأخيرة ل71% من أسهمها حتى الآن، فإن ديفيد زاسلاف سوف يكون له الحق في إدارة جميع أقسام وارنر ميديا وتحديد من سيبقى ومن سيرحل .. ومن ناحية المشاهدة والاشتراكات فإن شبكتي HBOmax و Discovery+ سوف يتم دمجهما معًا في شبكة بث واحدة كبيرة.

فيروس كوفيد-19 أوضح للعديد من الكيانات أن الحل الوحيد أمامهم لمواجهة التحديات هو الاندماج معًا في كيانات كبرى، وبالتأكيد خلال السنوات القادمة سوف نرى العديد من الدمج بين الشركات لمواجهة هذه التحديات.

زاك سنايدر

هل سنستعيد عالم زاك سنايدر في هذه الحالة؟

هناك عدد من العوامل التي قد تدعو للتفاؤل لعشاق زاك سنايدر وعالمه الممتع، أولها أن زاسلاف واحد من المخضرمين بعالم هوليوود، ومهتم أن يقدم سينما حقيقية لإمتاع الجماهير.

وثانيًا فإن من يرفضون مشروع زاك سنايدر ستنتهي عقودهم بنهاية هذا العام، وبالتالي لن تكون معارضتهم قوية كما كانت بالسابق، ومع تحكم زاسلاف بالأمور فستنعدم تلك المعارضة.

وأيضًا فإن الشبكة الجديدة التي ستنتج من دمج (HBOmax) مع (Discovery+) ستكون بحاجة لمشروع قوي لجذب المشتركين، تمامًا كما فعلوا بإعلانهم عرض نسخة زاك سنايدر من فيلم Justice League وحلقة لم الشامل الخاصة بمسلسل FRIENDS.

إن ما يحتاج أن يعيه ديفيد زاسلاف هو أن الجماهير لا ترفض تمامًا ما يقوم به والتر هامادا والأفلام التس ستصدر، وإنما يريدون دمج عالم زاك سنايدر مع رؤية والتر هامادا في عالم قوي يعطي هذه الشخصيات حقها الطبيعي ويستطيع المنافسة مع عالم مارفل السينمائي (MCU).

اخبرنا برأيك ؟

كتبه ROMEO

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0